حكمة الشهر

ما ينفعك يا كويت بالعسر واللين إلا عيالك وخذي العلم مني

Sewalefyal@

صفحة الفيس بوك

عدد الزوار (Unique)

من نحن ؟

نبش في المدونة !!

قائمة المدونات الإلكترونية

Followers


لو تجرأت و عددت "الهبات" (بتشديد الباء) التي مارسناها من بداية تأسيس الدوله الحديثه حتى تاريخنا الحالي ....سوف اضطر ان ادبج عشرات البوستات .
لذلك سأسلط الضوء على اخر "هبه" او صرعه من صرعات شركاتنا الاستثماريه و البنوك ...الا و هي حملات التبرع بالدم .
لن اتحدث عن اهمية التبرع بالدم لكثير من الحالات المرضيه الخطيره منها و البسيطه ...لاني مقتنع تماما بضرورة تشجيع القطاع الخاص للمشاركه في النشاطات الانسانيه من خلال تلك الحملات ..مع تمنياتي القلبيه بان لا تكون مجرد "هبه" عابره او موضة السنه و بعدها "تطخ".
الاشكاليه تكمن في تسابق الشركات على تسويق انفسهم من خلال اقامة حمله تبرع بالدم و استخدمها كدعايه على حساب دم موظفييهم .
اترككم مع الصوره المعبره ...شاب بكامل سكبته ..منشكح و منسدح ..مشمر عن ساعده...يعني قاعد يتبرع الاخ ..و ثلاثه مرتزين ..ما ادري ليش؟؟
مو ناقصهم الا الممرضه و الابره و كيس الدم .....و الدم طبعا

0 التعليقات: